فتوى في اندونيسيا تحرم الاتجار بالحيوانات الوحشية

10 - مارس - 2014
أصدرت اعلى هيئة دينية اسلامية في اندونيسيا فتوى تحرم الصيد غير القانوني والاتجار بالحيوانات الوحشية.
وتأمر الفتوى مسلمي اندونيسيا بحماية الحيوانات المهددة عن طريق حماية بيئتها ومحاربة الاتجار بها.
وقال ناطق باسم الهيئة إن “المخالفين قد يتمكنون من التهرب من قوانين الحكومة ولكنهم لن يتمكنوا من التهرب من حكم الله.”
وتعزز الفتوى سلسلة من القوانين السارية المفعول في اندونيسيا التي تعيش فيها عدة فصائل من الحيوانات المهددة بالفناء، بما فيها القرود والنمور والفيلة.
ووصفت منظمة صندوق الحياة البرية العالمي (WWF) المعنية بشؤون البيئة الحيوانية الفتوى الاندونيسية بأنها الاولى من نوعها في العالم، وقالت إن استخدام الدين لأجل الحفاظ على الحياة البرية يعتبر خطوة متقدمة.
وتحث الفتوى التي اصدرها المجلس الاندونيسي للعلماء مسلمي البلاد على حماية الحيوانات والمحافظة على بيئتها الطبيعية التي تتهددها فعاليات مثل قطع الاشجار والزراعة والبناء العمراني.
وجاء في الفتوى ان صيد الحيوانات الوحشية والاتجار بها محرمة في الاسلام وتعتبر من الاعمال اللا اخلاقية.
ورغم عدم تمتع الفتوى بصفة الالزام، يقول انصار المحافظة على البيئة إن لها تأثير معنوي قوي على مسلمي اندونيسيا البالغ عددهم نحو 200 مليون نسمة.

يذكر ان القانون الاندونيسي يحكم بالسجن وبغرامة مالية لكل من يتورط بالاتجار بالفصائل الحيوانية المهددة.


bbc
أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا