المبيدات الحشرية تهدد النحل

01 - مارس - 2018
لندن- رويترز
قالت الهيئة الأوروبية لسلامة الأغذية إن النحل البري ونحل العسل معرض للخطر بسبب ثلاثة مبيدات من مجموعة تعرف باسم "نيونيكوتينويد"، مؤكدة مخاوف سابقة أدت إلى فرض حظر على استخدام هذه المبيدات في أنحاء الاتحاد الأوروبي. ويتناول تقرير الهيئة النحل البري ونحل العسل ويشمل مراجعة منهجية لأدلة علمية نشرتها الهيئة في تقييم عام 2013. ونتائج التقرير حاسمة في مسألة استمرار الحظر الأوروبي لمبيدات نيونيكوتينويد أو إلغائه.
وقال "خوسيه تاراثونا" -رئيس وحدة المبيدات الحشرية في الهيئة الأوروبية لسلامة الأغذية- إن تقييم المخاطر الأخير وجد اختلافات منها سلالات النحل والتعرض لأنواع معينة من المبيدات "لكن بشكل عام الخطر الذي يحيق بأنواع النحل الثلاثة التي قيمناها في حكم المؤكد". ومنذ عام 2014، علق الاتحاد الأوروبي مؤقتا استخدام مبيدات من مجموعة نيونيكوتينويد التي تنتجها وتبيعها عدة شركات من بينها "باير و"سينجنتا" بعد أن أشار بحث معملي إلى مخاطر محتملة على النحل الذي يلعب دورا حاسما في تلقيح المحاصيل.
وستبحث دول الاتحاد الأوروبي اقتراحا تقدمت به المفوضية الأوروبية لفرض حظر على المبيدات الثلاثة التي تنتمي لمجموعة نيونيكوتينويد الشهر المقبل. وقالت متحدثة باسم المفوضية "هذا يعزز الأساس العلمي الذي استند عليه اقتراح المفوضية بفرض حظر على استخدام المبيدات الثلاثة".
موضوعات ذات صلة
  • بحثـاً عـن النحلة الخارقة

    ما من شك أن الراهب آدم كان قد أدرك أن الوقت لم يكن مناسبا حين قرر أن يصبح مربي نحل. كان ذلك في عام 1915، عندما كان آدم راهباً مبتدئا في "دير باكفاست"

  • آخــر صيادي العسـل

    تشبثَ "مولي دان" بسلَّم من حبل الخيزران يتدلى من علو 90 متراً، وراحَ يَرقُب الجزء الغرانيتي الذي عليه تسلقه لبلوغ غايته، المتمثلة بكتلة نابضة بالآلاف

  • نحل احتياطي؟

    تمتد حياة ملكة "نحل العسل" (Apis mellifera) ما بين عامين إلى ثلاثة أعوام حين تكون أمور مملكتها مستتبة. لكن مربي النحل في الولايات المتحدة لاحظوا -خلال

  • مدن العسل

    للعسل نكهات على جانب كبير من التنوع قد لا تسعف مُتذوقه على التمييز في ما بينها. فمذاق العسل يتأثر بأنواع الرحيق والطلع التي يجمعها النحل. لكن إلى وقت

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ