استراتيجية خاصة بإكثار 80 غزالًا من الداما الإفريقي

18 - يونيو - 2020
ضمن جهودها لحماية غزال الداما المصنف ضمن قائمة "خطر انقراض أقصى" وفقًا لبيانات "الاتحاد الدولي لصون الطبيعة" (IUCN)، تنفذ "حديقة الحيوانات بالعين" في دولة الإمارات برنامجا لإكثار 80 غزالًا من نوعي "الأدرا" و"المهر" المتواجدين في الحديقة. إذ يعد الداما الإفريقي من الغزلان المهددة بالانقراض، حيث لا تتجاوز أعداده في البرية 100 غزال؛ فيما تعد المجموعة التي تحظى بالرعاية لدى حديقة الحيوانات بالعين هي الاكبر على مستوى حدائق الحيوان في العالم من نوعي الأدرا والمهر.
وتضع حديقة الحيوانات بالعين صون الداما ضمن أولوياتها إذ أصدرت استراتيجية 2028 لحفظ هذا النوع وحمايته بمشاركة مختصين من الدول الإفريقية وممثلي حدائق ومحميات تضم غزال الداما في مجموعاتها. وتهدف الاستراتيجية إلى مراجعة وتحديث أهداف وخطط الصون، ووضع الإجراءات المتّبعة للحد من مخاطر انقراض الداما داخل وخارج الموائل الطبيعية. وتركز الاستراتيجية أيضًا على تحديث أهم المعلومات المتعلقة بغزال الداما من ناحية أعداده ومواقع تواجده في البرية، والإجراءات التي تتبعها الدول في حمايته للحد من انقراضه، ومناقشة فرص إعادة إطلاقه في البرية إلى جانب مراجعة المواقع المحتملة لبرامج إعادة الإطلاق، وعرض نتائج الأبحاث الجينية والتحديات الوراثية المحتملة بين الغزلان في البرية والحدائق والمحميات.
كما تعمل الاستراتيجية على دراسة الاحتياجات التدريبية والدورات الفنية المتخصصة التي يحتاجها جميع المعنين في مجال الأبحاث الميدانية، ونقل الغزلان وأخذ العينات اللازمة للأبحاث وغيرها. ويتعرض الداما للاختفاء من موائله الطبيعية في إفريقيا، نتيجة للتصحر وتدمير الموائل والصيد الجائر وزيادة أعداد الماشية، وكذلك الحروب في تلك المناطق؛ ونتيجة لهذا التدهور الكبير تظافرت الجهود العالمية من الجهات والمؤسسات المعنية للحفاظ على ما تبقى منه وإكثاره ورعايته.

المصدر: حديقة الحيوانات بالعين
موضوعات ذات صلة
  • 14 رأساً من المها العربي تعود إلى الحياة البرية

    البيان منح برنامج "محمد بن زايد لإعادة توطين المها العربي" الذي تديره "هيئة البيئة" في أبوظبي 14 رأساً من المها العربي الفرصة للعودة إلى الحياة البري

  • حديقة الحيوانات بالعين.. مشروع بيئي متكامل

    العين تحتفي حديقة الحيوانات بالعين في يوبيلها الذهبي بكوكبة من الإنجازات التي حققتها على مدار 50 عاما قدمت فيها ثلاثية الماضي والحاضر والمستقبل منذ إ

  • إطلاق المها الإفريقي في تشاد

    صحيفة الاتحاد أطلقت "هيئة البيئة" في أبوظبي، المرحلة الثانية من مشروع إعادة توطين المها الإفريقي "أبو حراب" في موطنه الأصلي في جمهورية تشاد مع إطلاق

  • حين يمتطي الطموح صهوة الجموح

    زوجان أميركيان جريئان راودهما حلمٌ جامح: شراء مليون هكتار من الأراضي في تشيلي والأرجنتين، ثم التبرع بها للدولتين لإنشاء منتزهات جديدة. فترة يأس وإح

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ