كيف وصل دبوس الزينة النادر إلى الدنمارك؟

01 - سبتمبر - 2015
ذُهل علماء الآثار لاكتشافهم دبوسَ زينة (بروش) بطول 38 مليمترا على هيئة بومة في جزيرة بورنهولم الدانمركية. وتقول عالمة الآثار كريستينا سيهيوسن: "بدت العينان بألوانهما المشرقة وكأنهما تنظران إلينا مباشرة". ومما زاد في دهشة العلماء أنه على قِدَم هذه القطعة البرونزية (يرجح أنها صِيغَت في أحد مشاغل الريف الروماني خلال الفترة ما بين عامي 150 و250 ميلادية)، إلا أنها لا تزال تحافظ بشكل كبير على طلائها وتصميمها الزجاجي. كما تساءل العلماء حول كيفية وصول تلك القطعة إلى أقصى شمال أوروبا، ورجحوا أنها كانت من الهدايا التي استقدمها أحد كبار موظفي الدولة الرومانية خلال زيارته إلى الجزيرة، أو لعل أحد الجنود المرتزقة في الجيش الروماني استقدمها معه لدى عودته إلى أرض الوطن. ومهما يكن مصدر هذه القطعة الأثرية، فقد طالب المتحف الوطني في كوبنهاغن بأحقيته بها.  - إيه. آر. ويليامز
موضوعات ذات صلة
  • مدافن الواري المهيبة مدافن الواري المهيبة

    بقلم: هيذر برينغل عدسة: روبرت كلارك على مدى ثلاث سنوات من التنقيب في ذلك الموقع الذي يدعى "إل كاستيّو دي هوارمي" (قلعة هوارمي) عثر غيرش على

  • قبـل أن تغـرق تحف ألاسكـا قبـل أن تغـرق تحف ألاسكـا

    ثمة علماء آثار على بعد 650 كيلومترا غرب أنكوراج يسابقون الزمن لإنقاذ ما تبقى من قرية ساحلية كان يسكنها شعب "إسكيمو يوبيك" في فترة يُقدرها ال

أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا