حيوانات حاذقة

01 - مارس - 2017

بقلم: رايتشل هارتيغان شيا

ليس البشر وحدهم من يتوسَّل بالأدوات؛ فسمكة "أرشرفيش" مثلا تقذف قطرات الماء من فمها لإسقاط الحشرات، بينما تحمل الأخطبوطات قشور جوز الهند لاستخدامها ملاذاً، فيما تستعير قردة أورانغوتان قواربَ للاقتيات على الأعشاب المائية.
وفي ذلك يقول عالم الأحياء "روبرت دبليو. شومايكر": "تُستعمل الأدوات [من طرف الحيوان] على نطاق واسع وبطرق شتى" لكن ذلك ليس بالضرورة دليلا على الذكاء؛ بل "إننا لا نحاول حتى تصنيف ذلك بأنه ناتج عن عملية تفكير أم لا" على حد تعبيره. ويُعد استخدام الأدوات غريزيا إلى حد بعيد لدى بعض الحيوانات -كسمك أرشرفيش- إذ إن جميع أفراد النوع تقوم به، وبالطريقة نفسها. أما حيوانات أخرى فتكتسب مهارات ذلك الاستخدام، مثل الأورانغوتان التي كانت تخوض في المياه قبل استخدامها القوارب، ثم لاحظت كيف يوظف بنو البشر القوارب فحذت حذوهم.
موضوعات ذات صلة
  • العشق القاتل العشق القاتل

    بقلم: لورين سلاتر عدسة: فنسينت جي. موسي يكاد لا يوجد بيتٌ في الولايات المتحدّة لا يمتلك صاحبه أو أصحابه حيواناً بريّاً أو مجموعة من الحيوانات البرية؛

  • وحوش ساكنة

    اتخذتُ سبيلي داخل مركز المؤتمرات المنفسح مثل الكهف في مدينة "سانت تشارلز" بولاية ميسوري، مارّا على حمار وحشي يقذف بلبؤة إلى علو خمسة أمتار في الهواء،

  • حيوانـات سياسيـة

    قد تعاني الحياة البرية بقدر معاناة الناس في خضم الاضطرابات السياسية. لسبر التداعيات الاجتماعية والاقتصادية على الحيوانات، انكب فريق تحت إشراف عالمة ال

  • فصائل من النمل تزحف إلى المعارك وتنقذ الجرحى

    واشنطن- رويترز على غرار سلوك جنود البشر في المعارك إلى حد بعيد؛ تخرج فصائل كبيرة وسوداء من النمل تتغذى على النمل الأبيض -تعيش بإفريقيا جنوبي الصحراء-

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ