لمحة عن الرحلة

26 - نوفمبر - 2013
رحلةٌ عبر الزمن

تندرج رحلة بول سالوبيك على القدمين، والتي تحمل اسم "الخروج من جنة إفريقيا"، في مجال الصحافة البطيئة (slow journalism). ذلك أن مشي بول البطيء يتيح له أن يتفاعل تفاعلاً حياً بالقصص الكبرى التي تشغل زماننا –من التغيّر المناخي إلى المبتكرات التقنية، ومن الهجرة الجماعية إلى صراع البقاء عند الثقافات– وذلك بالمشي جنباً إلى جنب مع الناس الذين يسكنون المناطق التي يمرّ بها يوما بعد يوم. يقطع بول كوكب الأرض طولاً وعرضاً، من إفريقيا إلى أميركا الجنوبية، فيلقي الضوء على جوهر حياة الناس الذين يلتقيهم: من قبائل مترحّلة، وقرويين، وتجّار، وفلاّحين، وصائدي سمك... ممّن لا حضورَ لهم في النشرات الإخبارية.

وتنشر مجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية مختارات من رسائل بول الإخبارية على شكل كلمات وصور، وفي بعض الأحيان، على شكل مقاطع فيديو أو تسجيلات صوتية. وسيُفرَد لمسيرة بول تحقيق رئيسٌ مرة واحدة كل عام في صفحات المجلة، سيُنشر أولها في عدد ديسمبر 2012 بعنوان "على خطى أسلافنا".

وبانتهاء أعوام مشيه السبعة، سيكون بول قد شكّل فسيفساءَ عالميةً جميلة من القصص والوجوه والأصوات والمناظر الطبيعية التي تُبرِز للعيان الدروب التي تربطنا ببعضنا بعضاً، لتكون بذلك أرشيفاً فريداً عن الإنسانية التي تجمعنا كلنا في بداية ألفيّة جديدة.
أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا