حدود الأمبراطورية الرومانية

18 - يوليو - 2012
منذ حوالي عام 500 قبل الميلاد، توسعت روما باستمرار على مدى ستة قرون، فتحولت من مدينة-دولة صغيرة إلى أعظم إمبراطورية عرفتها أوروبا في التاريخ. وتمثل شبكة مذهلة من الأسوار، والأنهار، والحصون الصحراوية، وأبراج المراقبة المنتصبة في الجبال حدود هذه الإمبراطورية العتيدة. ورغم هذه التحصينات انهارت الإمبراطورية. لكن ما علاقة كل ذلك بالحدود الأميركية- المكسيكية وحقول ألغام الخط الفاصل بين الكوريتين اليوم؟
موضوعات ذات صلة
  • بلغت الإمبراطورية الرومانية أوج اتساعها مع الإمبراطور تراجان الذي استمرت فترة حكمه من عام 98 للميلاد حتى وفاته في عام 117 للميلاد من جراء مرض ألمّ به. يظهر تراجان في تمثاله الرخامي مرتدياً درعه العسكري الخاص بمواكب النصر. عمـود تراجان البديع

    شُيِّد من الرخام بارتفاع 38 متراً ليكون تحفة بهية وشاهدا على حرب ضروس دوّى صداها أرجاء روما. يُزيِّن عمـود تراجان البديع إفريزٌ حلزوني نقش عليه 155 مش

أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا