طيور الفردوس

30 - أكتوبر - 2012
تعتبر طقوس المغازلة التي تؤديها ذكور طيور الجنة، أكثر مشاهد الطبيعة غرابة وندرة.إذ يكمن الهدف الوحيد من فرقعات الريش الذهبي لهذه الطيور، والرقصات المسرحية، والريشات المتطاولة كهوائيات الروبوتات، والأطواق بألوان قوس قزح، والمراوح، والألوان التي تتلألأ كالجواهر، فجذب أكبر عدد ممكن من الإناث. لكن هذا التنوع لم يجذب الإناث من الطيور فقط، بل فنت أيضاً العلماء الذين توافدوا على غينيا الجديدة طوال عقود لتوثيق هذه الظاهرة،إلا ان أحدا لم يظفر برؤيتها جميعا، إلى أن تمكنٔ رجلان من فعل ذلك مؤخراً، عقب 8 سنوات و18 بعثة و39000 صورة.
موضوعات ذات صلة
أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا