حدائق المدن

01 - مارس - 2016
لم تعد حدائق المدن ومنتزهاتها -بنباتاتها ومساراتها وعروضها الموسيقية والمسرحية- ترفاً في عصرنا هذا، بل بات الاستثمار فيها من أسس التخطيط الحضري السليم، نظراً لآثارها الصحية الجسدية والنفسية على ساكنتها. في عددنا المقبل نرصد كيفية إدارة واستدامة أمهات منتزهات المدن العالمية؛ من "سنترال بارك" أكبر الحدائق النيويوركية، مروراً بـ"بارك جويل" البرشلونية بمبانيها ومنشآتها المحفورة والتي استغرقت 24 عاماً لإتمامها، وصولاً إلى ضفاف "جدول شيونغيشيون" الذي يخترق عاصمة كوريا الجنوبية بشلالاته المترقرقة تحت عشرات الجسور المنمّقة، من دون أن ننسى أجمل حدائق لندن "سانت جيمس بارك" الواقعة قرب قصر باكينغهام.
موضوعات ذات صلة
أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا