توجــه 40 عــالمــاً

25 - يونيو - 2014
توجــه 40 عــالمــاً
من جنسيات روسية وأميركية وبريطانية وفرنسية على متن سفينة أبحاث متخصصة إلى أرخبيل "فرانز جوزف" -الذي يتألف من 192 جزيرة تقع في أقصى الشمال الروسي- لدراسة أثر التغييرات المناخية على حالة الجليد القطبي. وأجرى الفريق العلمي دراسات معمّقة على نباتات وأسماك وطيور المنطقة وأحيائها الدقيقة، في محاولة للإجابة على تساؤلات ملحة مثل: لماذا تذوب طبقات الجليد، وإلى أي مدى سيستمر ذوبانها، وما هي عواقب كل ذلك على الحياة في كوكبنا؟
أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا