سيشل

01 - فبراير - 2016
تُعـد سيشل جنة عشاق الطبيعة، إذ تمتاز هذه الجزر المتناثرة فوق صفحة المحيط الهندي بطبيعة تزخر بالغابات والمخلوقات النادرة. لكن خلف هذا المشهد الهادئ، يدور نزاع بلا هوادة بين "الببغاء الأسود" -الذي يستوطن الجزيرة منذ القدم، والمسجل على قائمة "الاتحاد الدولي لصون الطبيعة" بصفته نوعا مهددا بالانقراض- وآخر دخيل هو "الباراكيت الأخضر".  ويتمثل الخطر الأكبر الذي يحمله طائر الباراكيت، الذي جُلب إلى الجزيرة كطائر زينة أليف منذ 40 عاماً، في "داء المنقار والريش" الذي يصيب الببغاء الأسود في مقتل. فأي الطائرين سينتصر في معركة البقاء؟
أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ