تربية الحيوانات المنزلية

25 - فبراير - 2014
تخطت تربية الحيوانات المنزلية في الغرب القطط والكلاب والطيور لتصل إلى اقتناء الحيوانات المتوحشة والغريبة. فاستبدلت القطط والكلاب وأسماك الزينة، بالأسود والتماسيح والدببة والأصلات وحتى الأيائل.
صحيح أن الدراسات النفسية تشير إلى أنّ اقتناءَ حيوان في المنزل يساعدُ على خفض ضغط الدم وإزالةِ التوتر؛ لكن العيش مع حيوان مفترس تحت سقف واحد يشكل خطراً داهماً، لأن هذه المخلوقات قد تنقل أمراضاً فتاكة ولا تتكيف بطريقة كاملة مع الأَسر وتحتفظ في مورثاتها بخصائص الشراسة والتوحش.
موضوعات ذات صلة
  • سمفونية القطط

    تُفيد دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يتركون المذياع مشغلا من أجل قططهم أثناء غيابهم عن المنزل لا يسدون معروفاً لهذه الحيوانات الأليفة. فقد تتبع الباحثون

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ