1500 كيلومتر.. قطعها رجل بلجيكي خلال الحجر الصحي

12 - يونيو - 2020
رغم عمله من المنزل طوال فترة الحجر الصحي الذي فُرض بأنحاء بلجيكا بسبب فيروس كورونا المستجد، استطاع "إيف أنول" المشي نحو 1500 كيلومتر من خلال استخدامه اليومي لجهاز المشي الرياضي المثبت أسفل مكتبه. وقال أنول (البالغ من العمر 48 عاما)، وهو مدرب لفرق تكنولوجيا المعلومات يعيش في بلدة "جنت": "حسبت أني منذ العزل بسبب [كوفيد-19] مشيت فعليا 27 ألف خطوة يوميا لمدة ثلاثة أشهر". وقال أنول إنه يمشي نحو 2.3 كيلومتر في الساعة لمدة ثماني ساعات خلال عمله طوال أيام الأسبوع، وأحيانا يزيد السرعة في المساء لقراءة كتاب مسجلا أكثر من 20 كيلومترا، ونحو ضعف المسافة التي يقطعها في يوم شاق. وقال لوكالة "رويترز"، بينما يمشي على جهاز المشي الرياضي ويعمل على أجهزة كمبيوتر منتشرة على سطح مكتبه: قرأت.. أن الجلوس هي عادة التدخين الجديدة، ونحن البشر لم نخلق لنجلس طوال الوقت". وأضاف: "لذلك عندما أبدأ في فعل هذا، أشعر أنني أكثر رشاقة ويسهل علي التركيز".

المصدر: رويترز
موضوعات ذات صلة
أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ