سمكة قرش العفريت

18 - مارس - 2015
تم القبض على سمكة قرش نادرة من فصيلة "القرش العفريت" الموجودة منذ ما قبل التاريخ، قبالة السواحل الاسترالية وسلمت الى متحف قام بعرض هذا الحيوان الغريب الثلاثاء.
وسمكة القرش هذه التي تعيش في اعماق البحار تتميز بخطم مسطح وجسم زهري ومترهل واسنان على شكل مسامير. وطولها يراوح بين ثلاثة واربعة امتار عند مرحلة البلوغ.
وأكد المسؤول عن مجموعات الاسماك في متحف "استراليان ميوزيم" مارك ماكغروثر ان هذه السمكة "لافتة. انها ليست قبيحة بل جميلة".
واشار الى ان القبض على هذا النوع من الاسماك "ليس اعتياديا حتى ان مصادفة هذا الحيوان امر نادر"، موضحا ان هذا "القرش العفريت" هو الرابع فقط في المتحف.
وقبض على السمكة في كانون الثاني/يناير من جانب صياد قرب ايدن قبالة السواحل الجنوبية الشرقية لاستراليا على عمق حوالى 200 متر. وتم تسليم الحيوان وهو بحالة ممتازة الى هذا المتحف في سيدني بعد وضعه لفترة في حوض مائي.
وأسماك "القرش العفريت" موجودة في المحيط الهادئ والاطلسي والهندي. وعلى الرغم من ان المعلومات المتوافرة في شأنها قليلة، الا ان اسمها العلمي هو "ميتسوكورينا اوستوني"، كما انها تعتبر بمثابة متحجرة حية اذ ان تاريخها يعود الى حوالى 125 مليون سنة.
كذلك فإن هذه الاسماك مزودة بفك مدهش تحركه الى الامام حالما تعثر على طريدة ثم تعيده الى الوراء خلف خطمها الشبيه بالمغرفة.


 

سيدني,(أ ف ب)
موضوعات ذات صلة
  • دلافين دوّارة تعود من رحلة صيد إلى خليجٍ قبالة جزيرة أواهو التابعة لأرخبيل هاواي. وتحتشد هذه الدلافين الاجتماعية الثرثارة في مجموعات قد يصل عدد أفرادها إلى آلاف الدلافين. هل حــان الوقت.. لنتعلّم منطق الدلفين؟

    ها هي ذي "تيري ترنر بولتن"، رئيسة مدربي الدلافين، تنظر إلى الدلفينين الذكرين البالغين، "هكتور" و"هان"، وقد أبرزا منقاريهما من الماء إذ ينتظران بشوق تل

  • التقط غروبر صورة لهذا القرش باستخدام كاميرا مجهزة بضوء حيوي تُصدر ضوءاً أزرق اللون.. لكنه ينبعث من جلد القرش في شكل ضوء أخضر. أضـواء تحـت المــــاء

    يُعدُّ عالِم الأحياء البحرية، "ديفيد غروبر"، من المتخصصين في البحث عن الكائنات التي تصدر ضوءاً حيوياً؛ أي تلك التي يتميز جلدها ببنية متفردة تمتص الضوء

  • ربما لا يعادل القرشَ الأبيضَ الكبيرَ أيُّ حيوان آخر في إثارة رعبنا الفطري؛ فقد عاد مراراً وتكراراً إلى المكان للتقصي بشأن غواص كان محتميا في قفص حديدي بمياه سواحل أستراليا. المهرج المخيف

    إن مصادفتنا سمكة قرش أبيض كبير ليست كما نحسبها. فعندما ينظر المرء إلى هذا الحيوان للوهلة الأولى، سيكتشف بأنه ليس بصورة الكائن الشرير التي كوَنَّاها بم

أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا