“ناسا” تكشف صور “التلسكوب الهائل”

13 - نوفمبر - 2019
سكاي نيوز عربية
نشرت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا"، صورا تظهر الحجم الهائل لتلسكوب "جيمس ويب" الفضائي، الذي وصلت تكلفة إنشائه حتى الآن إلى نحو 9.66 مليار دولار، وسيقدم صورا غير مسبوقة للفضاء. ومن المقرر أن يتم إطلاق "تلسكوب ويب" في مارس عام 2021، إذ سيكون قادرا على التقاط أقصى أبعاد من الفضاء يتم التقاط صورها حتى الآن، بتفاصيل ودقة غير مسبوقة. وحتى ذلك الحين، لا يزال تلسكوب ويب يتم بناؤه في مستودع بمدينة لوس أنجلوس الأميركية، من قبل "ناسا"، وشركة الدفاع "نورثروب غرومان".
ونشرت "ناسا" صورة للتلسكوب الجديد عبر حساب الوكالة على موقع تويتر، لتوضيح مدى ضخامة، معلقة عليه بالقول: "تعرض هذه الصورة مدى ضخامة #NASAWebb (تلسكوب ويب). وسنشارككم المزيد من الصور من خلف الكواليس". ولتفسير الحجم الضخم للتلسكوب، لا بد من معرفة أن حساسية الجهاز أو مقدار التفاصيل التي يمكن أن يلتقطها، ترتبط ارتباطا مباشرا بحجم المرآة التي تجمع الضوء من الأشياء التي يتم رصدها، بحسب ناسا. وأضافت الوكالة: "مساحة أكبر تجمع المزيد من الضوء، تماما كما يجمع الدلو الكبير حجما كمية أكبر من الماء لدى هطول الأمطار، مقارنة بالدلو الصغير". ويبلغ قطر مرايا تلسكوب "ويب" 6.5 متر، وهي زيادة كبيرة مقارنة بقطر 2.4 متر الذي تمتعت به مرايا التلسكوب "هابل". وهابل هو تلسكوب فضائي يدور حول الأرض، أمد الفلكيين بأوضح وأفضل رؤية للكون على الإطلاق، بعد أن عانوا على مدار سنوات من المقاريب الأرضية التي تقف في طريق وضوح رؤيتها الكثير من العوائق.
موضوعات ذات صلة
  • روائع "هابل" العَشْر

    لطالما أبهرتنا الصور التي التقطها هذا المرقب الفضائي على مدى 25 سنة؛ واليوم يُطلعنا رئيس العلماء المتخصّصين في صور "هابل" على مشاهده السماوية العشرة ا

  • روائع سماوية

    لا ترى العين البشرية من الكون الفسيح سوى جزء يسير، حتى في أكثر الليالي صفاءً وإضاءةً بالنجوم. لذلك، حين تظهر ذراع كوكبة "الدب الأكبر" (Big Dipper) أو

  • رحلة هابل الكونية

  • بحثاً عن أهل الفضاء

    تعمل "سارة سيغر" في مكتب بالطابق السابع عشر من "البناية 54" الشاهقة لدى "معهد ماساتشوسيتس للتقنية"، ولذا فإنها أقرب ما يكون إلى الفضاء في مدينة "كامبر

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ