“ناسا” تستأنف رحلات الفضاء المأهولة من الأراضي الأميركية

19 - أبريل - 2020
أعلنت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" أنها ستطلق الشهر المقبل أول مهمة فضاء مأهولة من الأراضي الأميركية منذ نحو 10 سنوات. ومن المقرر أن يقلع الصاروخ والمركبة الفضائية من "مركز كينيدي للفضاء" بولاية فلوريدا يوم 27 مايو المقبل، لنقل رائدي فضاء إلى محطة الفضاء الدولية. وتولت شركة "سبيس إكس" الخاصة تطوير الصاروخ والمركبة الفضائية. وتستخدم ناسا صواريخ روسية في رحلات الفضاء المأهولة منذ توقف برنامجها لمكوكات الفضاء عام 2011. وإذا نجحت المهمة فإن شركة "سبيس إكس"، التي تعود ملكيتها للمليادير "إيلون ماسك"، ستصبح أول شركة خاصة ترسل رواد ناسا إلى الفضاء.
وسينطلق صاروخ "فالكون ناين" والمركبة الفضائية "كرو دراغون" من منصة الإطلاق "39A" التاريخية في مركز كينيدي للفضاء، وهي المنصة نفسها التي استُخدمت في مهمات برنامجي أبولو والمكوكات. وسوف يستغرق رائدا الفضاء "روبرت بنكين" و"دوغلاس جي. هيرلي" حوالى 24 ساعة للوصول إلى محطة الفضاء الدولية. ويوجد حاليا على متن المحطة رائد فضاء أمريكي، وآخران روسيان.

المصدر: بي بي سي عربي
موضوعات ذات صلة
أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ