“ليدار”.. تكشف أقدم وأكبر مباني حضارة المايا

04 - يونيو - 2020
اكتشف علماء يستخدمون تقنية استشعار عن بعد من الجو، أكبر وأقدم بناء معروف أقامته حضارة المايا القديمة، وهو عبارة عن منصة مستطيلة ضخمة مرتفعة بنيت بين عامي 1000 و 800 قبل الميلاد بولاية تاباسكو في المكسيك. وقال باحثون، إنه على خلاف الأهرامات العالية للمايا بمدن مثل "تيكال" في غواتيمالا و"بالينكي" بالمكسيك التي أقيمت بعد ذلك بنحو 1500 عام، فإن البناء المكتشف مبني من الطين والتراب وليس من الحجر وكان يستخدم غالبا لإقامة طقوس جماعية. والبناء الذي عثر عليه بموقع اسمه "أغوادا فينكس" قرب الحدود مع غواتيمالا يبلغ طوله 1400 متر وعرضه نحو 400 متر، وارتفاعه بين 10 أمتار و 15 مترا. ويفوق حجمه الإجمالي الهرم الأكبر بالجيزة في مصر الذي شيد قبل هذا البناء بنحو 1500 عام.
وأضاف الباحثون إنه لا توجد بالبناء منحوتات تصور أفرادا ذوي منزلة رفيعة، مما يرجح أن حضارة المايا في تلك المرحلة كانت أكثر ميلا للمساواة، ولم تعرف بعد التمييز الاجتماعي والتراتبية التي يعتلي قمتها الملوك. وقال "تاكيشي إينوماتا"، عالم آثار لدى "جامعة أريزونا" الأميركية الذي قاد البحث المنشور بدورية "Nature" العلمية: "لأنه بناء أفقي كبير جدا، فإذا مشيت فوقه؛ سيبدو مثل تكوين أرضي طبيعي". وأضاف: "لكن شكله يبدو أوضح باستخدام [ليدار]". وتُعد تقنية "ليدار" هو اسم مختصر لـ "تحديد المدى بالضوء المرسَل من الجو"، وهي تقنية استشعار عن بعد توظف الليزر النبضي وبيانات أخرى جمعت من خلال التحليق فوق موقع ما لتكوين معلومات ثلاثية الأبعاد عن شكل خصائص السطح.

المصدر: رويترز
موضوعات ذات صلة
  • عـذراوات المـايـا عـذراوات المـايـا

    ذلك أن العذراوات قبل نحو 500 عام قبل الميلاد كنّ يرافقن ملوك المايا إلى العالم السفلي. غير أنها كانت تؤدي أدوار أخرى: إذ عُثر على أربع تماثيل منها واق

  • حضارة المايا

    لا يزال اختفاء حضارة "المايا" المفاجئ أمراً يحيّر علماء الآثار ويثير تساؤلاتهم. لكن لوحة أثرية فريدة من نوعها تعود إلى حوالى 1300 سنة مضت، منقوش عليها

  • الحلقة المفقودة من تاريخ المايا

    للوهلة الأولى، لا يبدو أن لدى مدينة "هلمول" الأثرية الكثير لتقدمه إلى زائرها. فهي في عين من يلمحها، مجرد سلسلة من التلال المغطاة بالأشجار الكثيفة، الت

  • "سينوتي".. حكاية كهوف ساحرة في المكسيك

    كمال بوسبع- الإمارات اليوم فتح مقطع فيديو، نشره سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، على حسابه الرسمي في "إنستغرام" خلال زيارته إلى

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ