“كيفزارا”.. هل ينجح في علاج مرضى كورونا؟

10 - أبريل - 2020
أعلن "جورج يانكوبولوس"، كبير المسؤولين العلميين في شركة "ريغينيرون"، أن البيانات الأولية للتجارب السريرية التي تختبر ما إذا كان من الممكن مساعدة المصابين بفيروس كورونا بدواء يعالج التهاب المفاصل الروماتويدي، الذي تبيعه مع شركة "سانوفي" قد تظهر بحلول الأسبوع المقبل، على أقرب تقدير. وقال يانكوبولوس عن عقار "كيفزارا": "ربما نكون على بعد أسبوع أو أسبوعين، على الأكثر شهر أو نحو ذلك، من معرفة ما إذا كان هذا يحدث فرقا حقا أم لا"؟ وتعمل ريغينيرون، شركة التكنولوجيا الحيوية الأميركية، أيضا على تطوير دواء مصنوع من أجسام مضادة من البشر والفئران، يمكن استخدامه لعلاج مرض "كوفيد-19" الذي يسببه فيروس كورونا المستجد أو الوقاية منه.
وقال يانكوبولوس -الذي شارك في تأسيس ريغينيرون مع الرئيس التنفيذي "لين شليفر"- إن ذلك قد يبدأ التجارب السريرية بحلول يونيو. وينتمي عقار كيفزارا إلى فئة من العقاقير تعرف باسم "مثبطات إنترلوكين-6"، التي قد تساعد في تنظيم رد الفعل المفرط للجهاز المناعي على الفيروس، الذي يعرف باسم "عاصفة السيتوكين"، التي قد تسبب ضيق التنفس الذي يظهر في حالات الإصابة الشديدة بكوفيد-19. وبسبب ذلك، يتم اختبار الدواء على حالات الإصابة الشديدة بالمرض، الذي أودى بحياة حوالى 90 ألف شخص، وكبد اقتصادات العالم خسائر فادحة.
وقال يانكوبولوس إن "إدارة الغذاء والدواء" الأميركية، شجعت ريغينيرون وسانوفي على جمع التجارب السريرية المزمعة في مراحلها المتوسطة والأخيرة على عقار كيفزارا، في دراسة واحدة لتسريع العملية. وأضاف أن الدواء إذا أثبت فعاليته، فلا ينبغي أن تكون الإمدادات مشكلة، مشيرا إلى إنتاج ما يصل إلى مليون جرعة بالفعل فضلا عن القدرة على إنتاج المزيد.

المصدر: سكاي نيوز عربية
موضوعات ذات صلة
أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ