شاشة مبتكرة تراقب نظافة اليدين

20 - يونيو - 2020
بعد ثلاثة أشهر من توصية "منظمة الصحة العالمية" بترديد أغنية "عيد ميلاد سعيد" مرتين خلال غسل اليدين لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد، ابتكرت شركة "فوجيتسو" اليابانية شاشة تعمل بالذكاء الصناعي. تقول الشركة إنها ستضمن قيام العاملين في مجالات الرعاية الصحية والفنادق وصناعة الأغذية بغسل أيديهم بشكل ملائم. وقالت فوجيتسو إنه كان يجري تطوير هذه التقنية، التي يمكنها التعرف إلى حركات اليدين المعقدة بل ويمكنها اكتشاف متى لا يستخدم الناس الصابون، قبل تفشي فيروس كورونا لحساب الشركات اليابانية التي تطبق إجراءات صحية صارمة. ويعتمد الجهاز على تكنولوجيا رصد الجريمة التي يمكنها اكتشاف حركات الجسد المريبة.
وقال "جينتا سوزوكي"، الباحث الكبير لدى "شركة تكنولوجيا المعلومات" اليابانية إن: "مسؤولي صناعة الأغذية والمشاركين في أعمال مرتبطة بفيروس كورونا والذين شاهدوا الشاشة، حريصون على استخدامه ولدينا أشخاص يسألون عن السعر". وأضاف أن فوجيتسو لم تقرر رسميا بعد ما إذا كانت ستسوق هذه التقنية.
وتراجع هذه التقنية ما إذا كان الشخص أكمل الإجراءات الإرشادية التي وضعتها وزارة الصحة والمؤلفة من ست خطوات لغسل اليدين. ويطلب هذا الإجراء، مثل الإرشادات التي أصدرتها منظمة الصحة العالمية، أن ينظف الشخص الكفين ويغسل إبهاميه وما بين الأصابع وحول معصمه وتنظيف أظافره. وقال سوزوكي إن هذه التقنية لا يمكنها التعرف إلى الأشخاص من أيديهم، ولكن يمكن للشركات من خلال دمجها مع تقتنية تحديد الهوية تتبع عادات الموظفين لغسل اليدين.

المصدر: رويترز
موضوعات ذات صلة
  • المناديل أم المجفف الكهربائي.. أيهما أفضل للتخلص من الفيروسات؟

    منذ بدء انتشار فيروس كورونا المستجد، تشدد السلطات الصحية العالمية على الأهمية الحاسمة لغسل اليدين بانتظام بالماء والصابون. وتشكل الأيادي التي كثيرا ما

  • علم الذعر والهلع

    ظلت أدمغتنا القلقة منذ عصور ما قبل التاريخ إلى عصرنا الحالي، معرضة لتعطل وظائفها عند مواجهة كل مجهول يثير مخاوفنا. منذ أن بدأ فيروس "كورونا" يتفشى

  • هل تحمي القفازات من التقاط الفيروسات الخطيرة؟

    تحث دول العالم مواطنيها مع تفشي فيروس كورونا المستجد على اتباع مجموعة من الإجراءات الوقائية ومنها ارتداء الكمامات والقفازات المطاطية، والتي باتت إلزام

  • من قلب الحجر الصحي

    في زمن فيروس "كورونا"، يذهب أحد المصورين بعيدًا لالتقاط الصور. ثبَّت "غابرييل غاليمبيرتي" عمودَي إضاءة فوتوغرافية أمام نافذة خارج أحد المساكن. ثم ترا

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ