“حمدان بن محمد للتصوير” تُعلن الفائزين بمسابقة “التضامن”

11 - مايو - 2020
أعلنت "جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي"، عن الفائزين بمسابقة إنستغرام لشهر أبريل 2020، والتي كان موضوعها "التضامن". شهدت المسابقة فوز المصور الإندونيسي "ديسريان إريستا" بجائزة "اختيار الجمهور"، إذ استحقَّ الحصول على كاميرا رقمية من طراز "NIKON D7500 SLR" مُقدَّمة من "نيكون الشرق الأوسط وإفريقيا".
وشهدت نسخة الشهر الماضي من المسابقة اكتساحاً للعدسة الإندونيسية من خلال حجز 4 مراكز في قائمة الفائزين من خلال المصورين "أجار سيتيادي" و"بيسا جونيسا مونتي" و"نور إسكندر" و"ديسريان إريستا" الفائز بـ"اختيار الجمهور"، كما استمرَّت حالة التألق العراقي الحاضرة من مسابقة شهر مارس، من خلال المصور العراقي "مرتضى عماد الجعب"؛ وسيحصل الفائزون على الميدالية التقديرية الخاصة بالجائزة.
يقول المصور الإندونيسي "ديسريان إريستا" عن لقطته الفائزة: "التقطتُ الصورة في مارس 2016، خلال حدوث فيضان في مدينة [بادانغ] غرب سومطرة. حيث كانت قوات الجيش والشرطة والمتطوعين يعملون على إجلاء المواطنين المتضررين. لم يكن ذلك سهلًا إذ تطلَّبت الصورة مني الخوض في مياهٍ بعمق حوالى متر. تُظهر الصورة رجلًا من غرب سومطرة يتضامن مع المتضررين ويساعدهم". ويضيف إريستا: "هذا ليس فوزي الأول، لكن السعادة تغمرني لأن هذه المسابقة مرموقة عالميًا، وفوزي بها سيدعم مسيرتي المهنية والحصول على أصدقاء جدد من المصورين في دول أخرى، كما سيدعم هدفي بعرض [سومطرة الغربية] فوتوغرافيًا للعالم".
ويقول المصور العراقي "مرتضى عماد الجعب" يقول عن صورته الفائزة: التقطتُ الصورة في بغداد عام 2019 خلال احتجاجاتٍ مناهضةٍ للحكومة من قِبَل مجموعةٍ من الشباب المتضامنين. سَبَقَ لي الفوز بالعديد من مسابقات وسائل التواصل الاجتماعي من قبل لكن طعم هذا الفوز مختلف وسيساعدني في تطوير مهاراتي في التصوير الفوتوغرافي وفي تحقيق طموحي بالوصول لأفضل مستويات الأداء البصريّ.
وفي تصريحه عن الحدث، قال "علي خليفة بن ثالث"، الأمين العام للجائزة: "العالم بأسره يعيش تحديًا صعبًا، وفي هذه الظروف يحتاج البشر لمن يطمئنهم ويشعرهم بالأمل والمعيّة. العديد من الأمم اختبرت أنواعًا مختلفة من التحديات واستطاعت تجاوزها بروح التعاون والتضامن والإصرار على النجاح. لقد استمتعنا بالاطلاع على نماذج تُجسَّد التضامن بأساليب بصرية رائعة".
موضوعات ذات صلة
أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ