تطبيق “الحصن”.. يكافح فيروس كورونا إلكترونيًا

28 - أبريل - 2020
نتيجة للجهود المشتركة بين "وزارة الصحة ووقاية المجتمع" و"هيئة الصحة أبوظبي" و"هيئة الصحة دبي" تم إطلاق تطبيق "الحصن" الرقمي المخصص للأجهزة والهواتف الذكية. ويعد تطبيق الحصن المنصة الرقمية الرسمية الخاصة باختبارات فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" بدولة الإمارات العربية المتحدة. إذ يعد التطبيق الجديد، والذي يمكن تحميله مجانا من متجري " IOS و Android"، مبادرة وطنية مشتركة تستهدف دعم الجهود الحكومية الرامية إلى احتواء الوباء، وتدعم تضافر الجهود من جميع الأطراف بما في ذلك كل فرد من أفراد المجتمع.
ويتميز التطبيق بكونه سهل الاستخدام ويجمع مزايا وخصائص تطبيقي "TRACE COVID و STAY HOME" اللذين أطلقتهما دائرة الصحة في أبوظبي سابقا، إلى جانب كونه يضمن الحماية الفائقة لخصوصية المستخدم من خلال أفضل معايير تكنولوجيا الذكاء الصناعي والتكنولوجي. ويسمح التطبيق الذي يحمل اسم قلعة أبوظبي التاريخية "الحصن"، بتوفير خدمات تم تطويرها في الإمارات، بعد أن أصبحت تستعمل في معظم بلدان العالم، للأشخاص الذين يخضعون لاختبارات الكشف عن الفيروس الجديد، ليتلقوا نتائج اختباراتهم مباشرة على هواتفهم. وسيكون لدى كل مستخدم أيضا رمز استجابة سريعة "QR " خاص به، والذي يعتبر بمثابة دليل على حالته الصحية، مما يمكنه من الوصول إلى الأماكن العامة بمزيد من الطمأنينة والتفاعل مع الآخرين بأمان وراحة البال.
ويعتمد تطبيق الحصن أيضًا على استخدام الإشارات قصيرة المدى الخاصة بتقنية "البلوتوث"، ليبيّن ما إن كان الشخص على مقربة من أشخاص قاموا بمخالطة أو التعامل مع أشخاص ثبتت إصابتهم بفيروس كوفيد-19، ولديهم التطبيق ذاته على هواتفهم المحمولة، إذ تتبادل الهواتف البيانات الوصفية التي يتم تخزينها بعد ذلك على تطبيق "الحصن" بصيغة مشفرة موجودة فقط على هواتف المستخدم. ويمكن للجهات الصحية المختصة من خلال هذه البيانات التعرف بسرعة على الأشخاص المعرضين لخطر انتقال العدوى إليهم ليتم التواصل معهم وإعادة اختبارهم مرة أخرى. ويؤمن تطبيق "الحصن" خدمة تظهر مدى التزام الأشخاص المطالبين بالحجر المنزلي بالتعليمات الخاصة بالحجر وعدم مخالطة أشخاص آخرين أثناء فترة الحجر، وذلك لحمايتهم وحماية المجتمع وتحقيق فوائد الحجر المنزلي.
وفي هذا السياق، أوضح "عبدالرحمن بن محمد العويس"، وزير الصحة ووقاية المجتمع، أن تطبيق "الحصن" يسخر أحدث تقنيات الهاتف المحمول للمساعدة في السيطرة على فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "كوفيد-19" واحتوائه، مؤكدًا أن حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة لن تدخر جهدًا في الحفاظ على سلامة وصحة جميع المواطنين والمقيمين على أرض الإمارات. وأشار العويس إلى أن التطبيق الجديد الذي يتميز بكونه سهل الاستخدام هو أحدث الحلول التي طورتها الوزارة بالتعاون مع الهيئات الصحية المختصة للتصدي لوباء كورونا، لافتًا إلى أن السيطرة على هذا الفيروس تتطلب تكاتفًا وجهدًا جماعيًا مشتركًا بين الحكومة وجميع أفراد المجتمع الإماراتي من مواطنين ومقيمين، وأن تحويل الميزات التي يوفرها التطبيق إلى نتائج ملموسة على أرض الواقع تتطلب التزاماً من جانب الجميع واستخدام التطبيق على نطاق واسع. وحثّ العويس جميع سكان الإمارات على ضرورة تحميل تطبيق "الحصن" وتشجيع أصدقائهم وعائلاتهم وزملائهم على فعل الأمر ذاته، مشيرًا إلى " أننا فقط معا يمكننا احتواء فيروس [كوفيد-19] والتغلب عليه بنجاح، فقط معًا يمكننا منح بعضنا البعض الأمان وراحة البال".

المصدر: وكالة أنباء الإمارات "وام"
موضوعات ذات صلة
أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ