النباتات تسمع صوت الماء وتبحث عنه

25 - مايو - 2017
صحيفة الخليج
وجدت دراسة جديدة أن النباتات العطشى تسمع صوت الماء من خلال اهتزازات صغيرة في التربة، كما يمكنها الإحساس بطنين الحشرات وصفير الرياح. لذا يمكن أن يفسر هذا الأمر قدرة النباتات الدائمة، على إيجاد المياه في أكثر المناخات جفافاً. ووضع الباحثون بقيادة مونيكا جاجليانو -عالمة الأحياء من جامعة غرب أستراليا- شتلات البازلاء في أوعية على شكل حرف Y، حيث وضع إحداها في الماء، والأخرى في التربة الجافة.
ووجد الباحثون أن الجذور تنمو دائماً باتجاه الماء، حتى لو كان هناك حاجز بلاستيكي يفصلها عن الماء. وقالت جاجليانو: "الجذور تعرف مكان تواجد الماء، من خلال الكشف عن صوت التدفق، كما تستخدم النباتات الموجات الصوتية للكشف عن الماء الموجود في أماكن بعيدة". وقال الباحثون في الدراسة التي نُشرت في "Oecologia": "لأن الماء ضروري للحياة، طورت الكائنات الحية مجموعة واسعة من الاستراتيجيات للتعامل مع شح المياه، بما في ذلك البحث المستمر عن مستويات الرطوبة الأعلى لتجنب الجفاف. وتستخدم النباتات تدرجات الرطوبة لتوجيه جذورها خلال التربة، نحو مصدر المياه". وفي حال كانت النباتات أقرب إلى مصدر الماء، فإنها قادرة على استخدام تدرجات الرطوبة للوصول إليه، في حين أن الاهتزازات ضمن التربة كانت أكثر فعالية للبحث عن الماء في مناطق أبعد.
وقال الباحثون: "وجدنا أن الجذور كانت قادرة على تحديد مصدر المياه، عبر استشعار الاهتزازات الناتجة عن تدفق المياه داخل التربة". ويدعم البحث دراسة أجريت العام 2014، من قبل باحثين في جامعة ميسوري بالولايات المتحدة، حيث وجدت أن النباتات قادرة على تحديد الأصوات القريبة.

انتهى

موضوعات ذات صلة
أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ