البحث عن إجابات لنشأة الأرض تحت سطح القمر

16 - يوليو - 2019
رويترز
يعتزم بعض الباحثين الحفر في التربة الصخرية للقمر لكشف ألغاز عن كوكب الأرض، استعصت على العلماء منذ هبوط رواد الفضاء على سطح القمر لأول مرة قبل أكثر من نصف قرن، ويتزامن ذلك مع الخطوات الحثيثة التي تتخذها الدول والشركات لبناء بنية تحتية على سطح القمر.
وتقول نظريات العلماء إن القمر -الذي يبلغ حجمه ربع حجم الأرض ووزنه أقل 80 مرة من وزن الأرض- تشكل منذ نحو 4.5 مليار سنة من بقايا تصادم وقع لكوكب الأرض الأول وجسم كوكبي في مثل حجم كوكب المريخ. ودارت بقايا الجسم الكوكبي حول الأرض قبل أن تندمج في القمر الذي نعرفه اليوم. لكن عمر أقدم الصخور التي تم العثور عليها في كوكب الأرض يبلغ أربعة مليارات سنة، مما يترك نقطة غامضة أمام العلماء عمرها 500 مليون سنة خلال الفترات الأكثر حسما في تكوين عالمنا.
وقال "بيل بوتكي"، من قسم علوم الفضاء في "معهد أبحاث جنوب غرب بولدير": "الكثير من نصف المليار سنة المفقودة يحتمل أن تكون موجودة على القمر بشكل ما". ويقول بوتكي إن بقايا الأرض القديمة أو الأحجار النيزكية، التي قصفت سطح القمر من الأجسام الكوكبية الأخرى يمكن أن تستخدم ككبسولات معلومات زمنية عن كيفية تشكل كوكبنا وكواكب أخرى مجاورة لنا في النظام الشمسي. وأضاف :"إن هذا يمنحنا فرصة -عن طريق فهمنا للقمر- لفهم جميع هذه العوالم الأخرى أيضا.. هذا القصف الذي حدث للقمر الأول.. قد حدث لجميع الكواكب".
ويخطط فريق من "جامعة كارنيغي ميلون" في بيتسبرغ الأميركية، لعمل مسح لشبكة من الأنفاق الأرضية التي تكونت نتيجة الحمم البركانية التي تدفقت تحت سطح القمر، تلك التي تحمل المواد التي لم يتم الحصول عليها من العصور الأولى لتكوين القمر وبالتالي كوكب الأرض. وقال "ويليام وايتيكر"، باحث في جامعة كارنيغي ميلون: "إن الأنفاق التي تكونت نتيجة الحمم البركانية تحمل على الأرجح المواد البدائية للقمر". وأضاف أن من السابق لأوانه الحديث عن الأسرار التي قد تكشفها المواد فيما يتعلق بأصول القمر.
موضوعات ذات صلة
  • "إيسبيس" تستكشف القمر

    رويترز قالت شركة "إيسبيس" اليابانية الناشئة لاستكشاف القمر، إنها تخطط السفر إلى الفضاء على متن صواريخ شركة "سبيس إكس" -المملوكة لإيلون ماسك- في عامي

  • "تشانغ إيه-4".. أول مسبار صيني للهبوط على الجانب المعتم من القمر

    رويترز قالت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا" إن الصين أطلقت -يوم أمس السبت- أول مسبار على الإطلاق للهبوط على الجانب المعتم من القمر، في خطوة تعد عل

  • عد تنازلي نحو عصر جديد في الفضاء

    في مثل هذا الشهر قبل خمسين عامًا، مشى رواد الفضاء على سطح القمر أول مرة. فقد أظهر نجاح بعثة "أبولو 11" -بعد مرور 66 عاما فقط على أول طيران للأخوين "را

  • الإقلاع.. ماذا بعد؟

    كانت لحظات التاريخ المشهودة، عندما صعد البشر إلى القمر أول مرة في مثل هذا الشهر قبل 50 عامًا؛ وليس ذلك فحسب لأن تلك الزيارة الأولى لنا إلى عالم آخرَ ق

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ