أسود.. تغتنم الفرصة وتحتل طرقات منتزه وطني

17 - أبريل - 2020
استغلت الأسود والحيوانات البرية الأخرى فترة الهدوء والسكينة في "منتزه كروغر الوطني" الشاسع في جنوب إفريقيا مع استمرار الإغلاق الصارم، الذي فرضته السلطات المحلية في أعقاب تفشي فيروس كورونا في البلد. والتقط "ريتشارد ساوري" ،حارس لدى المنتزه، عدد من الصور لما لا يقل عن 8 أسود ولبؤات وبعض الأشبال الصغيرة؛ وهي تأخذ قيلولة على الطريق مباشرة خارج أحد أكواخ الراحة في المنتزه في ظل غياب شبه كامل للسياح والزوار والبشر عموما.
وقال "إسحاق فالا"، المسؤول الإعلامي في المنتزه لشبكة "بي بي سي"، إن "الأسود ستكون عادة في الأحراش لكنها حيوانات [ذكية للغاية وهي الآن تستمتع بحرية في المنتزه بدوننا]، مضيفا أن الأسود تحب الطريق لأنه جاف. وفي تغريدة نُشرت عبر حساب المنتزه على موقع تويتر، أوضح المنتزه أن الأسود لم تكن تتواجد عادة في المناطق المفتوحة للسياح، باستثناء اعتيادها على السيارات بشكل عام بالقرب من المخرج والمدخل المزدحم.
وفي وقت سابق من الأسبوع، التقط "جان روساو"، المسؤول في نادي "سكوكوزا" للغولف الموجود داخل المنتزه، مقاطع فيديو في الصباح الباكر وصورا لأسود وضباع في المنطقة الخضراء للملعب، فيما توقفت اللبؤات لشرب الماء من البرك في مضمار الملعب، فيما كانت تراقب وتلاحق الضباع. وفي الأسبوع السابق له، كانت الكلاب البرية تقوم بجولة في ملعب الغولف، وفقا لصحيفة "الغارديان" البريطانية. ولكن لم يكن كل شيء ورديا بالنسبة إلى الحيوانات في المنتزهات الأخرى في جنوب إفريقيا. ففي مارس الماضي، ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" أن صيادي وحيد القرن استغلوا الإغلاق وعدم وجود أشخاص وقاموا بعمليات صيد غير مشروع في ما كان عادة نقاطا سياحية ساخنة.

المصدر: سكاي نيوز عربية
موضوعات ذات صلة
أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ