مظاهر خداعة

01 - سبتمبر - 2015
كما هو الحال داخل أي أسرة من بني البشر، يتفاوت مظهر وسلوك أفراد جماعة الدجاجيات والإوزيات؛ إذ نجد فيها ما كَبُرَ أو قَلَّ نصيبه من الجمال، كما نجد فيها العفيف أو المنحّل الماجن. ويعتلي قائمة الدجاجيات والإوزيات هذه، والتي تضم 452 نوعاً من طيور الصيد والطيور المائية، كلاً من الطاووس والبجع وطائر التدرّج. بيد أن دراسة حديثة كشفت أن الصفات الوراثية المتعلقة بالجاذبية وبالفحولة لدى هذا النوع من الطيور، لا تنتقل بالضرورة من الآباء إلى الأبناء.
فقد أجرت جوديث مانك، الخبيرة في علم الأحياء التطوري في كلية لندن الجامعية، دراسة  نشرت نتائجها في "دورية الأكاديمية الوطنية للعلوم" بهدف التحقق من النظرية القائلة إن ذكور الطيور التي تمتلك ريشاً جميلاً وذيلاً طويلاً، هي وحدها الأصلح للتزاوج.
موضوعات ذات صلة
  • أول طيـر ملقِّـح أول طيـر ملقِّـح

    قبل نحو 47 مليون سنة، قام طائر صغير بإدخال منقاره في زهرة ليرتشف رحيقها، فابتلع بعضاً من حبوب اللقاح، ثم مات بعد ذلك بقليل. وقد بقيت وجبته الأخيرة تلك

  • في اليابان والصين، يُنظر إلى أزواج بط الماندرين على أنها مثالٌ للوفاء والإخلاص، إذ غالباً ما يعيش الزوجان معاً فترة طويلة أو مدى الحياة. جمــالٌ مـؤقت

    يتمتع ذكر بط الماندرين بألوان ريش زاهية مذهلة تجعله من أجمل طيور البط وأكثرها إثارة للإعجاب، بل من أجمل طيور العالم على الإطلاق.. هذا ما يقوله كريستوف

أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا