صيد اليوم: سَقَـطُ السمك

01 - ديسمبر - 2015
بات الطّهاةُ المناصرون للمحاصيل الغذائية المحلية يولون وجوههم شطر البحر، إذ يجرّبون أكلات جديدة تعتمد على غلة الصيد الثانوي، أي الكائنات البحرية والأسماك التي تُصطاد عرضياً أثناء صيد الأنواع المستهدَفة. يُسمى هذا النوع أيضاً سَقَطَ السمك، ويمثل زهاء 22 بالمئة من الصيد التجاري في الولايات المتحدة، حسب تقرير صدر عام 2014 عن منظمة (Oceana) المكرَّسة لحفظ المحيطات. ولعل تحسّن ممارسات الصيد يخفف وطأة المشكلة؛ لكن في غضون ذلك، يستمر أصحاب المطاعم وربَّات البيوت في إغناء أطباقهم بسقط السمك، ومن ذلك شطائر التاكو بسمك كلب البحر أو شرائح السمكة المنتفخة الطرية.. فهل من مُريد؟  -ليندسي إن. سميث
أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا