ريٌ ذكـي للأشجـار

26 - فبراير - 2015

بقلم: بقلم: محمد طاهر

عدسة: عدسة:جريدة ذا ناشيونال الإماراتية

أظهرت التجارب الميدانية التي أجريت على مدى عام 2014 في غابة "خب الدهس" الواقعة في المنطقة الغربية لإمارة أبوظبي، أن كمية المياه التي يستخدمها المزارعون لري الغابات -وفق النظام التقليدي- تفوق بثلاث مرات حاجة الأشجار الطبيعية. وأثبتت التجارب الفريدة التي أجريت على صنف نخيل لولو، حسبما تقول وفاء اليماني، الباحث المساعد بمجال إدارة الغابات في "هيئة البيئة-أبوظبي" أن المزارعين "يضخون ما مقداره 150 لتراً من المياه شتاء، و450 لتراً من المياه صيفاً لري هذا النوع من الأشجار. فيما أثبتت تقنية قياس حجم تدفق النسغ (أو العصارة) حاجة هذا الصنف من النخيل إلى ثلث هذه الكمية فقط"، ما يشير إلى هدر كميات كبيرة من المياه، إما تسرباً أو تبخراً.

‎التتمة في النسخة الورقية
أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا