هدية ملفوفة في نسيج

01 - أكتوبر - 2020

قلم: باتريشيا إدموندز

مع إزالة دمِ قلبٍ وخلاياه، تبقى سقّالة من المادة الضامّة. تَمدُّ "دوريس تايلور"، العالمة لدى "معهد القلب في تكساس"، هذا "القلب الشبح" بالخلايا الجذعية والأوكسجين والدم؛ فتنمو أنسجة قلب جديدة. نَمَّى فريق تايلور أزيد من مئة قلب تجريبي ويتوقع إنشاء قلوب مناسبة للزرع في المستقبل القريب.
موضوعات ذات صلة
  • وداعا لعمليات زراعة القلب

    سكاي نيوز عربية توقع خبير طبي أن يجري التوقف بشكل كامل عن إجراء عمليات زرع القلب في غضون 10 سنوات بسبب الدور المحدود للتقنية في مساعدة المرضى، وظهور

  • طب الدقة والإحكام

    نحن على أعتاب عصر جديد من العناية الصحية؛ ذلك أن طب الدقة والإحكام سيراقب صحتنا لحظة بلحظة، ويتنبّأ باحتمال إصابتنا بالسرطان أو أحد أمراض القلب أو أي

  • صمام صناعي يجدد الأمل في تجنب جراحات القلب المفتوح

    رويترز أظهرت نتائج تجارب أن صمامات قلب بديلة من إنتاج "ميدترونيك" ومنافستها "إدواردز لايف ساينس"، تضاهي أو أفضل من جراحات القلب المفتوح للمرضى الأصغر

  • قلب مغناطيسي يجتاز الاختبار

    يعاني ما لا يقل عن 26 مليون شخص في العالم قصورًا في القلب؛ ولا تُجرى عمليات زرع القلب إلا لنحو 5500 شخص سنويًا. ولا تزال القلوب الصناعية ثقيلة الوزن و

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ