فيضانات غير مسبوقة في البندقية

03 - أبريل - 2020
دليل المتشائمين

أضحى الأمر مألوفًا فـي كـل عــام، وبعد كل تساقطات مطرية تقريبًا. إذ تغمرالفيضاناتُ مدينةَ البندقية وفي الوقت نفسه تغرقها في مياهها؛ ما يؤدي إلى النتيجة نفسها: مياه أكثر تملأ شوارع هذه المدينة التي يبلغ عمرها 1200 عام بوتيرة أكبر ولفترات أطول. يقول عمدة البندقية، "لويجي بروغنارو"، إنها "ستشرق من جديد"؛ لكن هل يمكن لهذه الجزيرة أن تنجو في عالم يزداد حرًّا؟
ولقد زاد مستوى سطح البحر في بحيرة البندقية بعشرة سنتيمترات عّما كان عليه قبل 50عامًا. وتتوقع "الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ" أن ما يُسمى بالفيضانات التي تحدث كل مئة عام يمكن أن تتكرر كل ستة أعوام في أفق عام 2050؛ وكل خمسة أشهر في أفق عام 2100. فقد غمر أحد هذه الفيضانات 70 بالمئة من البندقية في نوفمبر 2019. ولعل إنقاذ كنوز البندقية وتحفها هو أولى الأولويات. فبعد انحسار فيضانات نوفمبـــر 2019، زار خبـــراءُ الفـــن وطـــلاب الجامعات المتاحفَ والكنائس المتضررة، لنقل الأشياء الثمينة إلى الطوابق العليا. وفي بعض الحالات، سعوا إلى إيجاد مقرات جديدة لها خارج المدينة.
ولا يعدو ذلك أن يكون بديلا مؤقتًا إلى حين وصول الإغاثة التي طال انتظارها من مشروع المنظومـة الدفاعيـة، "الوحدة التجريبية الكهروميـكانيكـية"، والذي سيستخدم حواجز بحرية عملاقة بغرض صد مد المياه عن البحيرة. وقد كان من المقرر الانتهاء من هذا المشروع عام 2011، إلا أنه تأخر بسبب التكاليف التي فاقت التوقعات وبسبب النزاعات. ويتوقع المسؤولون حاليًا أن يبدأ المشروع في حماية البندقية في أفق عام 2022.
موضوعات ذات صلة
  • المناخ في مواجهة عشاق الطعام

    دليل المتشائمين كل شيء يخص الأطعمة المفضلة فـي العالـم -من تفاصيل زرعهـا إلى مواعيـد أكلـها- يمكن أن يخضع للتغيير في عالم يزداد حرًّا. حتى في أفضل ا

  • سرطان البحر يطلق الكربون

    دليل المتشائمين تُخّزن المستنقعات الملحية ملايين الأطنان من الكربون، لكن قد تكون السرطانات "الكمانية" التي تتخذ منها ملجأ، هي من تُخرجه من مخبأه. ف

  • استعمار البلاستيك

    دليل المتشائمين استعمر البلاستيك حتى البيئات التي لا تزال تحتفظ بنقاوتها في عالمنا. إذ وجد الباحثون أن المياه القطبية والجليد القطبي يحتويان على ا

  • أنوار ليالينا تـزداد سطوعـا

    دليل المتشائمين يعد التلــوث الضوئي حاليًا من بين الاضطرابات البيئية الأكثر حدة في العالم. فقد قدَّر العلماء في عام 2016 أن 99 بالمئة من الولايات

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ