غوتام شاه

01 - يونيو - 2020

قلم: تيريزا ماشميرا

عدسة: ريبيكا هايل

يُسخِّر "شاه" ألعاب الفيديو في تعزيز جهود صون الحياة البرية.

كان "غوتام شاه" قد أمضى 20 عامًا في العمل بمجال تقنية المعلومات.. وحياته كلها في العناية بالطبيعة. ولطالما تابع تطوراتٍ في جهود صون الحياة البرية لم يكن يَرِد ذكرها إلا في المجلات العلمية، "لكنها كانت تنطوي على بيانات تثير الذهول والإعجاب؛ وبإمكانها حقًّا أن تحشد اهتمام الجمهور"، على حد تعبيره.
ولمّا كان مستكشف ناشيونال جيوغرافيك هذا حريصًا على تسخير مهاراته التقنية لصون الحياة البرية، أسس في عام 2016 شركة ألعاب إلكترونية تسمى "إنترنت أوف إليفانتس" (Internet of Elephants) . يوجد مقر هذه الشركة الناشئة في كينيا، وتبتكر تجارب رقمية لسرد قصص حقيقية عن صون الحياة البرية اعتمادًا على بيانات واقعية.
ومن أمثلة ذلك، "وايلدفيرس" (Wildeverse)، وهو تطبيق للهواتف النقالة يعتمد تقنية الواقع المعزز -مثل "بوكيمون غو"- تم إطلاقه في أبريل 2020. ويمكن لممارسي هذه اللعبة "تتبع" القردة من خلال جمعهم عينات بيئية مثل الفاكهة والفضلات. ويقول شاه إن الشركة تفضل منح الأولوية لسرد قصة حقيقية مقنعة من خلال أي تقنية تتناسب معها على نحو أفضل، بدلًا من إقحام حيل كثيرة ذات تقنية فائقة في اللعبة.
ويرى شاه أن للألعاب قدرة فريدة على ربط الجمهور بالحياة البرية بطريقة عميقة وشخصية من شأنها أن تدفعه للاهتمام بالطبيعة ومناصرتها. ويسعى الرجل من خلال شركته إلى الوصول إلى أكثر من 50 مليون مستخدم في أفق عام 2027.
ويظل الوضع الأمثل، حسب شاه، هو أنه "يمكننا إحداث صناعة كاملة، يصبح فيها ابتكار الألعاب وهذا النوع من التجارب الرقمية عن صون الطبيعة أمرًا عاديًا، مثل إنجاز فيلم وثائقي عن الحياة البرية".
موضوعات ذات صلة
  • عالَم أطفالنا يتغير

    لعلّ الآباء قد ابتهجوا خلال العام الماضي حين غادر أبناؤهم الصغارُ الأرائكَ للركض خارج البيت بحثاً عن مخلوقات خيالية، وإن ظلوا مُمسكين بأجهزتهم الذكية

  • طيور الخير

    ابتُكرت "الدرونات" (الطائرات بلا طيار) بوصفها آليات قتالية. فالجيوش تستخدمها لأغراض التجسس، بل ولتنفيذ عمليات الاغتيال. ولكنها اليومَ تسير على خطى الع

  • أصحاب الفيل

    كان أنينُ أنثى فيل صغيرة يأتي من بعيد وكأنه صوت إنسان. عندها، تتبَّعتْ مصدرَ الصوتِ مجموعةُ محاربين شبّان متسلِّحِين برماحٍ طويلة، في اتجاه قاع وادٍ ف

  • حيوانات رقمية

    يُعدّ التقاط صورة ثلاثية الأبعاد للحيوان مسألةً صعبة؛ إذ يقول "دانكان إرشيك"، عالم الأحياء لدى "جامعة ماساتشوسيتس": "لو رَمَشَ الحيوانُ أو تنفّس أو نف

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ