رفـقاً بالزعانف

26 - فبراير - 2015

بقلم: بقلم: كاترين زوكيرمان

عدسة: ‎عدسة‫:‬ جيفري إل. روتمان

تضاءلت أعداد مجموعاتٍ من سمك القرش على نحو مثير للقلق في العقود الثلاثة الماضية؛ ومن ذلك قرش رأس المطرقة وقرش ماكو وقرش النمر. أما السبب فهو تعرضها للصيد على يد أجيال وأجيال من البشر لغرض الاتجار بزعانفها. ومع ذلك، ثمة تقرير حديث أصدرته منظمة (WildAid) المعنية بالحياة البرية، يشير إلى وجود بوادر أمل في تحسّن وضع هذه المخلوقات المتربعة على عرش المفترسات البحرية؛ وذلك بفضل تراجع الطلب عليها في الصين.. البلد الأكثر استهلاكاً لزعانفها في العالم.

‎التتمة في النسخة الورقية
موضوعات ذات صلة
  • سمك يستـحق الاهتمام أيضاً

    لولا وجود أسماك المياه العذبة، لفقد ملايين الناس في شتى أنحاء العالم مصدرهم الأساس للبروتين. ومع ذلك فإن البحيرات والأنهار التي تعيش فيها تلك الأسماك،

أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا