تاريخٌ مسترجَع

01 - أبريل - 2015

عدسة: الصور: فرانسوا غوهير

ها قد عاد إلى الموطن من جديد أولُ تاريخ شامل للمكسيك، والمُدوَّن بأقلام السكان الأصليين.. بعدما لبث قرنين من الزمن خارج البلاد. ففي الخريف الماضي، اقتنى "المعهد الوطني للأنثروبولوجيا والتاريخ" المكسيكي من "دار الكتاب المقدس" البريطانية ثلاثة مجلدات يعود تاريخها إلى القرن السابع عشر، كُتب اثنان منها باللغة الإسبانية، في حين كُتب الثالث "مجلد تشيمالبايين" (أسفل، يمين) بلغة ناواتل. ومعلومٌ أنه في عام 1827 قايض أحد القساوسة، بحزمة من الأناجيل، هذا المجلد المخطوط الذي يتضمن وصفاً مفعماً بالحيوية لشؤون الحياة والمجتمع والسياسة للمكسيكيين في عهد الأزتيك. وبعد أن عادت المجلدات إلى المكسيك، بات بإمكان مؤرخي هذا البلد أن يلقوا نظرة جديدة على ماضيهم قبل فترة الغزو الإسباني.    - جيريمي بورلين
موضوعات ذات صلة
أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ