القهوة.. لعمر أطول؟

01 - مارس - 2018

بقلم: كاثرين زوكيرمان

عدسة: Rebecca Hale، من فريق ناشيونال جيوغرافيك

بُشرى لعشاق القهوة.. فقد أشار بحث جديد إلى أن الذين يشربون كوبين اثنين أو ثلاثة من القهوة يومياً -سواء بالكافيين أو من دونه- قد يكون احتمال وفاتهم من جراء بعض الأمراض، أقل من نظيره لدى الذين لا يشربونها على الإطلاق.
وتُعد هذه الدراسةُ الأكبرَ من نوعها، إذ رصدت أكثر من 500 ألف شخص في عشر دول أوروبية على مرّ 16 عاماً. ويقول "مارك غونتر"، عالم الأوبئة الذي أشرف على الدراسة، إنها خلصت إلى أن الكبد والدورة الدموية تعملان على نحو أفضل لدى الأشخاص الذين يشربون القهوة، كما تنخفض لديهم مستويات الالتهاب، مقارنة بالذين لا يشربونها. وأشارت النتائج أيضاً إلى أن "ارتفاع مستويات استهلاك القهوة اقترن بانخفاض احتمالات الوفاة بأي سبب من الأسباب"، بما في ذلك أمراض الدورة الدموية وأمراض الجهاز الهضمي، على حد قول غونتر، الذي يرأس قسم التغذية والتمثيل الغذائي في "الوكالة الدولية لبحوث السرطان" في مدينة ليون الفرنسية.
وكانت دراسات سابقة أُجريت على نطاق أصغر قد خلصت إلى وجود صلة بين شرب القهوة وتنامي المقاومة ضد أمراض معينة؛ لكن نتائج غونتر قدمت الدليل الأقوى حتى الآن؛ إذ يقول "إنها لصلةٌ قوية حقاً بين القهوة ومقاومة أمراض الجهاز الهضمي، ولا سيما أمراض الكبد".
ويختم غونتر كلامه بالقول إن الخطوة التالية تكمن في تحليل التركيب الكيميائي للبنّ، على أمل فهم ما يجعل هذا المشروب مفيداً. لذلك، سيعود غونتر إلى بحثه في هذا المجال؛ ويبدو أننا نحن أيضاً سنعود إلى الإبريق لصبّ مزيد من أكواب القهوة.
أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ