الحذاء.. قلبًا وقالبًا

01 - يناير - 2020

بقلم: جينيفر إس. هولاند

عدسة: هانا وايتكر

في عام 1939، حصل صانع أحذية ألماني المولد يدعى "بيتر ليمير" على أول براءة اختراع أميركية لـ "حذاء تزلج"؛ وهو حذاء جلدي صلب مربع الشكل ومصمَّم حسب الطلب. أما اليوم، فإن "بيتر ليمير الثالث" -الحفيد الذي اشتعلت لحيته شيبًا- يصنع نحو 200 زوج أحذية تنزه في السنة باستخدام أدوات جده في دكان "إنترفيل" الذي كان جده قد فتحه في ولاية نيو هامبشير الأميركية. ولدى بيتر قائمة انتظار دائمة لطلبات الزبائن من هذه الأحذية التي لا يقل سعر الواحد منها عن 775 دولارًا؛ ويأتي زبائنه الأوفياء من أماكن قصية مثل تسمانيا لإجراء القياسات النهائية لأحذيتهم. ولا يزال ليمير -البالغ من العمر 63 عامًا- محبًّا لعمله؛ إذ يقول: "إن أفضل ما في حرفتي هو رؤية الزبائن وهم يرقصون في المسالك بأحذيتهم الجديدة".
موضوعات ذات صلة
  • كبير النحَّالين

    ثمة طنين يملأ البيتَ الأبيضَ.. طنين النحل. كان النَّحَّال "تشارلي براندس" قد اعتنى بكثير من المستعمرات منذ عام 2009 لَمَّا أرادت سيدة أميركا الأولى آن

  • البيطـار والحافـر

    عند الحديث عن حدوة الحصان، فإن حجمًا -أو شكلا- واحدًا نادرًا ما يناسب جميع الأحصنة. فثمة آلاف الأنماط في أنحاء العالم، و"آرفين رينولدز" على دراية بكثي

  • أصوات لكل الأحداث

    كيف لفيلم رعب أن يكون من دون الصرير المشؤوم لألواح أرضيةٍ خشبية؟ تضيف المؤثرات الصوتية -والتي يطلَق عليها اسم "فولي" (Foley) بالإنجليزية- قيمةً حيوية

  • حِرفةٌ تقهر الأمواج

    صَنع "تيري مارتن" أول لوح ركوب أمواج له في سن الرابعة عشرة، ثم صنع عشرات الآلاف على مرّ الستين عامًا التالية. وقد بوَّأه هذا الإنجاز مقامًا بين صفوة ص

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ