أسلحة الذكاء الشـامل

31 - مايو - 2016

عدسة: Dan Winters

تعد العثة القمرية مخلوقاً فريداً من نوعه، إذ تتميز بلونها الأخضر الفاتح وبجناحيها الطويلين وبحجمها الذي يناهز حجم ورقة اللعب (الكوتشينة). كما يقول عالما الأحياء "جيسي باربر" و"أكيتو كاواهارا" إنها كائن على جانب كبير من الذكاء. فقد اكتشفا أن "الذيلين" الموجودين في مؤخرة جناحي هذه العثة المعروفة علمياً باسم (Actias luna) لا يخدما أغراض الزينة فحسب، بل يُستخدما -في واقع الأمر- طعماً قابلاً للتمدد، يخدع الخفافيش الجائعة.
ويقول باربر إنه عندما يهجم خفاش على عثة باستخدام الصدى الصوتي، يقوم ذيلا العثة المتحركان بصرف انتباه الخفاش وتضليله؛ عندها، يوجه الخفاش هجومه بعيداً عن الهدف الحقيقي، وقد يقضم جزءاً من طرف العثة، لكنه نادراً ما ينال منها كلها.
ويوضح العالمان المذكوران أن "الخفاش والعثة ظلا يخوضان حرباً صوتية على مدى ستين مليون سنة". وقد وسّعت دراسة العالِمين هذه مدارك العلماء بشأن "استراتيجيات تضليل المفترسات" -على حدّ تعبيرهما- وكذا السبل التي تطورها العثة للاستمرار بنجاح في "سباق التسلح".   -Catherine Zuckerman
موضوعات ذات صلة
  • خرطوم حَشري

    أكثر من عثة واحدة تقدم خدماتها لهذه السحلبية النادرة عندما يتعلق الأمر بالجمال النادر الفتّان، فإن قلة قليلة من الزهور تتفوق على "السحلبيةَ الشبح"

أضف تعليقك
اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ

اﺛﺮ ﻣﻌﺎﺭﻓﻚ ﻣﻊ ﻣﺠﻠﺔ ﻧﺎﺷﻴﻮﻧﺎﻝ جيوغرافيك اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻭﺿﻊ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻳﻚ

اﺷﺘﺮﻙ ﻣﻌﻨﺎ