القرش البَبري

15 - يونيو - 2016

القرش-البَبري

يبدو أن للعلاقة بين أسماك القرش البَبري والسلاحف البحرية تداعيات كبيرة على سلامة النظم البحرية عبر العالم. ففي منطقة قصية من الشاطئ الغربي لأستراليا تسمى “شارك باي” (أو خليج القرش)٬ قام فريق بحث يقوده “مايك هيثوس” من “جامعة فلوريدا الدولية” بتوثيق الطرق التي تمنع بها أسماك القرش الببري السلاحف البحرية وحيوانات الأطوم من الإفراط في الاقتيات من أعشاب قاع البحر وحشائشه٬ التي تشكل الأساس المتين للنظام البيئي. فقد اكتشف الباحثون أن الأمر لا يقتصرعلى افتراس القرش الببدي تلك الحيوانات٬ بل إن وجوده بحد ذاته يغيّر من عاداتها٬ إذ يبث “أجواء خوف ورعب” تُرغمها على الاقتيات -على حذر- من الحشائش لتقليص مخاطر وقوعها بين أنياب القرش الببري.

هل تعرف حيوانات أخرى لها دوراً كبيراً في الحفاظ على النظم البيئية من خلال أسلوب حياتها؟

تعليقات القراء

اسماك الببغاء، الأسود في السافانا، والتماسيح في الأنهار .

2016 - 06 - 27 | Ouherdsman
الصورة الرمزية
ادخل تعليقاتك

الرجاء ادخال الإسم

لرجاء ادخال بريدك الالكتروني بصورة صحيحة

اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا