نبض الكوكب

02 - نوفمبر - 2015

بقلم: بقلــــم: بيتر ميلر

بدا المنظر من النافذة غاية في السوء. وبينما كانت طائرة الأبحاث تحلق فوق أجمات أشجار السيكويا العملاقة في كاليفورنيا -الداخلة في عِداد أطول أشجار العالم- رأى "كريغ آزنر" بأم عينيه مخلفات الجفاف الذي اجتاح الولاية طوال أربع سنين وما يزال. قال الرجل إن "الأرض في الأسفل تبدو جافة للغاية"،  لكن المنظر بدا أشد وأنكى لمّا أشاح بوجهه عن النافذة والتفت إلى الشاشة داخل مختبره الطائر. ظهر بعض أجزاء الغابة على الشاشة بلون أحمر فاقع "دلالة على ما تتعرض له من مستويات ضغط صادمة" على حد تعبير كريغ.
كانت تلك الصور الرقمية واردةً من جهاز مسح جديد ثلاثي الأبعاد، ثبَّتهُ آزنر -عالم البيئة لدى "معهد كارنيجي للعلوم"- داخل طائرته ذات المحرك التُوربيني. يقوم الجهاز باطلاق حزمة من   شعاعي ليزر، فتلامس الأشجار وتنتقي فروعا بعينها من علو 2100 متر. كما قام مقياسَا الطيف المثبَّتين بالجهاز (صنَع أحدَهما "مختبرُ الدفع النفاث" التابع لوكالة "ناسا") بتسجيل مئات أطوالِ الموجات لأشعة الشمس المنعكسة، بين مرئية وتحت حمراء، واستخرجا بصمات كيميائية مفصلة تحدد كل شجرة حسب نوعها، بل تُبيّن حتى كمية الماء التي امتصتها؛ ما يُعدّ مؤشراً أساسيا إلى مستوى صحة الأشجار.
موضوعات ذات صلة
  • الصاروخ "أطلس5" لدى انطلاقه من قاعدة كيب كانافيرال في فلوريدا. قمر اصطناعي للأرصاد الجوية

    أ.ب أطلقت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" قمراً اصطناعياً هو الأول في سلسلة من أربعة أقمار للأرصاد الجوية من الجيل الجديد، قادرة على مراقبة تشكل العواص

أضف تعليقك
اشترك معنا

اثر معارفك مع مجلة ناشيونال جوغرافيك العربية وضع العالم بين يديك

اشترك معنا